ساعة moto360 : كل ما تحتاج معرفته عن الجيل الثانى منها بالمواصفات و الاسعار

2
ساعة moto360 : كل ما تحتاج معرفته عن الجيل الثانى منها بالمواصفات و الاسعار
6.9 التقييم الكلى
  • تصميمها الدائرى مميز
  • خفيفة الوزن ومريحة
  • مصنوعة من خامات عالية الجودة
Ramadan

ها هى شركات التكنولوجيا تحاول صناعة السحر ليضعوه حول معصمك. لكن لم ينجح فى ذلك الا القليل. فعندما ظهرت الساعات الذكية فى عام 2014 كان الأمر يبدو كسرقة قطعة من المستقبل, فتمكننا بوضوع من معرفة ان هذا هو الجيل الجديد من التكنولوجيا.

فساعة The Moto 360 هى اول ساعة اندرويد ذكية دائرية, تبعها بعد ذلك الكثير مثل LG  وإن كانت هذه اول ساعة ذكية اتيح لنا أقتنائها.

تجربتى

أنا أرتدى هذه الساعة منذ شهر, وكنت اتمنى حقا ان تكون هى المنشودة, ولكن للأسف هى  مجرد جهاز اخر ملئ بالتطبيقات والبرامج المجمعة معا فلا يمكن أن ترقى لكونها ضرورة أبدا, بل يمكن الأستغناء عنها .

نعم انها مميزة فبها العديد من الوجوه الرائعة, وشريط جميل يحيط يالمعصم, وميكروفون أفضل قادر على التعرف على صوتك وفهم اوامرك, ولكنها مثل اى ساعة اندرويد اخرى تعانى من نفس المشكلات فعمر البطارية قصير, كما أن طريقته غير محببة فى عرض الاشعارات التى تظهر على الساعة, و يصعب الوصول الى التطبيقات.

وهذا ليس خطأ موتورلا ولكنه فى الحقيقة يقع على عاتق نظام Android Wear. فنظم تشغيلها لم تقدر على منحنا تجربة رائعة بعد. وهذا مؤسف للغاية, ولكنهم اذا قاموا بزيادة عمر البطارية وتحسين ال software, مع اضافة مجموعة افضل من تطبيقات اللياقة البدنية, فيمكن لهذه الساعة ان تتحول الى جهاز مثير حقا للأهتمام. لكن هذا ليس متاحا الان.

التصميم

جسد الساعة الدائرى مصنوع من الاستانلس ستيل يحيط به شريطين من جلد شيكاغو واللذان يمران مباشرة بداخل الساعة. وهى تأتى فى لونين معدنيين الأسود, و الأستانلس ستيل الطبيعى. كما ان الأشرطة الجلدية متاحة أيضا باللونين الرصاصى, اوالحجرى او الأسود. والجميل فى الامر انه يمكنك ان تدفع مبلغا اضافيا لأجل الحصول على أشرطة جلدية أخرى من اختيارك.

وقد شعرت ان جسد الساعة يبدو سميكا مقارنة بالأشرطة، كما ان شاشتها الدائرية تبدو كبيرة قليلا وهو ما قد لا يعجب العديد من الناس ,لكن مظهرها الانيق وخفة وزنها منحتها شعبية بين الجميع. ويوجد على جانب الساعة زر ال home الصغير والذى يبدو كتاج رقمى للساعة, وإن كان لا يمكننا ان نقارنه ابدا بالموجود بساعة أبل فكل ما يقوم به هو فتح وغلق الساعة او أظهار الأعدادات اذا استمريت فى الضغط عليه.

وستجد على ظهر الساعة فى المنتصف مستشعر بصرى أخضر ليراقب معدل نبضات القلب ,ويعمل باقى الظهر كسطح مناسب للاتصال  بالشاحن عند وضعه عليه.

الشاشة

ان قطر الشاشة الدائرية المغطاة بزجاج الغوريلا هو  1.56 بوصة و تعمل باللمس. وهو موضوع بعيدا عن السطح المعدنى للساعة بمسافة بسيطة. والشاشة السفلى من نوع LCD على قدر عالى من النقاء يقدر ب 320×290 بيكسل وكثافة البيكسل الواحد هى 205 ppi. مما يجعلها تبدو متألقة ولكن بالطبع ليس مثل شاشات OLED. كما ان النصوص قد تبدو مربكة قليلا اذا ما امعنت النظر فيها, و هناك حافة سوداء تحيط بالشاشة الدائرية.

ولاحظنا ان كونها دائرية يجعل السبع أوجه المتاحة بالساعة تبدو رائعة بحق, بل وافضل بكثيرمن واجهات ساعتى Samsung Gear Live و LG G Watch حيث تبدو غريبة قليلا .كمان ان هذه الواجهات تجعلها كأنها ساعة حقيقية. ويمكنك أيضا اضافة المزيد من الواجهات عن طريق متجر جوجل.

للأسف لم تستطيع أندرويد ان تستفيد دائما من الشكل الدائرى للساعة, فتشعرك وكأن بعض التطبيقات قد تم قصها, وتبدو الاشعارات موضوعة بشكل غير مناسب, فساعات أندرويد UI لا تشعرك بالاصالة او كأنها ليست معدلة بما يكفى لتناسب الشكل الدائرى.

ما الذى يجعلها ساعة مختلفة؟

المميزات : بالتأكيد ليس كونها دائرية فقط, فلديها أيضا العديد من الاختلافات التى تفرقها عن ساعات أندرويد الاخرى الى أستخدمتها, فمثلا شاحنها الذى يتم وضع الساعة عليه يعمل بنظام استقرائى دون الحاجة لوجود سلك وهو مشابه فى ذلك الى ساعة Nexus 5, ويوجد بها مستشعر لحساب نبضات القلب,بالاضافة الى تكنولوجيا عزل التشويش الصوتى عن الميكروفون.

واللطيف فى الامر ان هذا الشاحن الذى يبدو كمهد طفل بمجرد ان تضع الساعة عليه يبدأ فى الشخن فورا, وفي نفس الوقت تتحول الساعة الى وضع bedside-clock mode فيمكنك الاطلاع من خلال شاشة زرقاء دائرية على مدى تقدم الشحن, كما تعمل جيدا كساعة للتعرف على الوقت ولكن ليس كمنبه فلا يصدر عنها اى نغمات ولكنها تهتز فقط.

والسئ فى الامر انها لا تعمل جيدا كشاحن للسفر فلا يوجد اى وسيلة التصاق كمغناطيس بين الشاحن والساعة فلا تعمل الا بوضعها على سطح مستوى مما يجعلنا نستثنى استخدامها فى الطائرة او فى حقيبة الظهر.

وهنا يأتى الجزء المتتع بحق. فقد أزهلتنا موتريلا بمكرفونها فبأمكانه ان يستمع الى صوتى ويعزله حتى فى حالة وجود الكثير من الاصوات من الغرفه وذلك بشكل يتفوق على اى ساعة ذكية أخرى, فبمجرد همسة منخفضة من صوتى تستجيب الساعة ونادرا ما يفشل الامر, ولكن كالعادة نحن نعرف ان الحلو لا يكتمل فهو يعمل فقط مع جوجل للبحث من خلاله ونسخ النصوص, فلا يمكنها أجراء مكالمات صوتية او أرسال رسائل صوتية, وبما انه لا يوجد مكبر للصوت فلا يمكنك استخدام الساعة كهاتف للتحدث كما هو الوضع فى كل ساعات اندرويد الاخرى.

ومستشعر نبضات القلب البصرى مشابه فى عمله الى ساعة the Samsung Gear, فيمكنها ان تقيس نبضات قلبك من خلال تطبيق موتريلا ظريف الشكل والذى يبدوا وكأنه عبارة عن أبر تدور على درجات رقمية, وهناك تطبيق اخر خاص بجوجل  parallelو يتطابق الاثنين فى قرائتهم,  وقد تحدث بعض الاعطال احيانا وان كنت اظنها بسبب شعر زراعى حيث تعود للعمل بشكل صحيح بعد عدة ثوانى.

ولاحظت ان تطبيق موترلا وجوجل لا يوجد بهما امكانية حساب نبضات القلب المستهدفة لكل شخص بمعنى انها لا تستطيع ان تمدك بالمعلومات الضرورية عن المدة التى يجب ان تمشيها مثلا لتصل الى معدل النبض المثالى, وان كان هناك بعض التطبيقات المنفصلة مثل heart activity”” والتى تهدف الى قياس معدل نشاطك المطلوب يوميا فتقوم مثلا بأعطائك بعض المعلومات مثل :30 دقيقة يوميا من النشاط المعتدل لمدة خمسة ايام فى الاسبوع , وفى وقت لاحق تخبرك انه ما زال متبقا 15 دقيقة,15 دقيقة من ماذا؟! لا اعرف فى الحقيقة,كما انها ليست دقيقة فلا تعرف اذا كانت هذه المعلومات مبنية على معدل نبضات القلب ام على شئ اخر.

وبالنسبة لباقى الامكانيات فهى تقريبا مشابهة لباقى ساعات اندرويد مثل,4 جيجا بايت من الذاكر الداخلية ,و 512ميجا بايت من الذاكرة العشوائية ,وميكروفون للأوامر الصوتية .والمعالج قد يبدو مختلفا قليلا على الورق Texas Instruments OMAP 3ولكنه فى الحقيقة من ناحية الاداء يبدو مشابها للغاية مع ساعات اندرويد الاخرى.

اما الأشعارات فهى تظهر على شكل بطاقات يمكنك ان تزيلها او تتفاعل معها, و إن كانت  تعود احيانا من الموت. حيث ظهرت لى عدة تنبيهات من تويتر بتحديث البرنامج وقد ظهر حتى بعد ازالته لعدة مرات وهو ما كان مزعجا للغاية, ولذا يجب على اندرويد وير ان تكون اذكى من حيث هذه البطاقات التى تظهر دون جدوى.

وهناك العديد من تطبيقات اندرويد التى يمكن تفعيلها تلقائيا على ساعتك اذا كانوا موجودين بالفعل على هاتفك.و يتروحون بين ما هو مفيد حقا وما هو سخيف جدا. فهناك تطبيق Philips Hue الذى يشعل ويطفئ الأضاءة, وكتاب للطبخ يعرض عليك بعض الوصفات. والمشكلة هنا هى محاولة ايجاد تطبيق ما فقد يكون الأمر مربكا وصعبا فى بعض الاحيان, فيصعب تفعيلها, ولذا يجب عليها ان تتيح المزيد لتصبح مفيدة حقا!

عمر البطارية

العيوب :أمتلكت ساعة اندرويد فى السابق عمر قصير جدا فبالكاد كانت تستمر لأقل من 12 ساعة ولكن بأضافة تحديث جديد أصبح عمر البطارية يمتد حتى 20 ساعة وذلك أذا كانت الشاشة على وضع العمل الدئم ambient always-on screen, كما حاولت ربط الساعة بهاتف Nexus5 وهاتف Galaxy S5 وذلك مع أطفاء هذا الوضع حيث تعمل الشاشة بالكاد فوجدت ان الساعة يمكنها ان تستمر على هذا الحال لمدة يومين وهذا مشابه لساعات أندرويد الأخرى, وأما المدة التى تتطلبها الساعة لتشحن فهى ساعتين لتمتلئ الى 100% وذلك بعد ان كانت فارغة بالكامل.

وأعتقد ان هذه المشكلة هى ما تعانى منه معظم الساعات الذكية فيجب عليك ان توجه عناية خاصة لعمر البطارية فها هو جهاز اخر يجب علينا ان نشحنه أثناء الليل فهل يمكنكم تحمل المسؤلية؟ بالنسبة لى فانا شخصيا أفضل ساعة شحنها يستمر لثلاثة او أربعة أيام على الأقل مثل Pebble وحتى اذا كان ذلك يعنى ان تكون اقل قوة او أضعف تكنولوجيا.

أستنتاجى

ما الذى ترغب فيه؟ هل تفضل ساعة أنيقة أم ساعة عظيمة؟ فأفضل ساعة اندرويد من حيث الشكل هى ساعة موتو 360, وتصميمها يعد الافضل كذلك من بين جميع الساعات الذكية الأخرى. ولكن لا يهم المظهر كثيرا فى الساعات الذكية بقدر ما يهم الكفاءة, وبخصوص هذا فأن ساعة Moto 360حالها مثل حال اى ساعة اندرويد اخرى فهى متوسطة الأداء .

وقد وددت حقا لو انها أعجبتنى ولكن للأسف فهى ليست على معصمى الان فقد أعطيتها بعض الراحة وذلك ليس بسبب عمر البطارية ولكن لأنها ساعة اندرويد فكل ما فى الامر انها ليست مجهزة بما يكفى ليحبها جميع الناس او ليسرع احدهم لشرائها فور تعرفهم عليها.

وحيث انها كان من المفترض ان تتربع هذه الساعة على عرش مملكة ساعات اندرويد وجوجل, ولكن لسوء الحظ فهى بالكاد الافضل حاليا, ولكن من يعرف؟فربما يصير الوضع كذلك السنة المقبلة او التى تليها. وقد تكون كافية لغربى الاطول مثلى لكنها ليست كذلك للجميع.

Ramadan