ساعة هواوى : مميزاتها وعيوبها ومقارنتها مع الساعات الاخرى الاشهر بالسوق

1
ساعة هواوى :  مميزاتها وعيوبها ومقارنتها مع الساعات الاخرى الاشهر بالسوق
6.5 التقييم الكلى
  • تصميمها غاية فى الروعة
  • شاشة عالية النقاء
  • عمر البطارية مناسب
  • أمكانية الشحن السريع

بالرغم من قدرة شركة هاواوى المميزة فى السنوات الماضية على صناعة هواتف ذكية ذات تصميمات جميلة تمتلك العديد من الامكانيات ,لكنها مازالت تكافح لتصنع لنفسها مكانا فى أسواق اخرى خارج أسوار بلادها خاصة مع سيطرة بعض الأسماء مثل أبل على السوق العالمى فيصعب عليها تحقيق مبتغاها.

خصوصا ان اول ظهور لها من خلال الأجهزة القابلة للأرتداء TalkBand trackers  كان سيئا حقا. مما جعلنا نشعر بنوع من عدم  الثقة عندما علمنا أنها سوف تتطلق smart watch . ولكن هل كان أنعدام ثقتنا هذا فى محله ام لا ؟سنعرف ذلك من خلال قراءة التالى.

التصميم

ضهر الساعة

الشاشة مصنوعة من زجاج كريستال مضاد للخدوش من الياقوت الازرق. وهو يماثل فى ذلك watch أبل, وجسمها مصاغ من الأستانلس ستيل بنوعية cold-forged حيث يوجد تصميم كامل من الأستانلس ستيل, وتأتى فى عدة الوان كالذهبى و الفضى والأسود, بالأضافة الى ان أشرطتها لها تصميمين أحدهما من الجلد ذو الجودة عالية والاخر من cold-forged 316L ستانلس ستيل, فنحن نتحدث عن الفخامة فى أبهى صورها حيث لا وجود للاشرطة المطاطية أو البلاستيكية, فهى انيقة ومتينة الصنع.

قطر جسدها  42ملم وسمكه 11.3ملم, مما يجعله أكثر سماكة من Moto 360 المماثلة فى القطر أيضا. والحواف سمكها 0.6 ملم فقط مما يعطى مساحة أكبر لوجها. النسخة ذات اللون الذهبى الوردى تمتلك حافة اكثر أحكاما, مما يجعلها أكثر جمالا من اللونين الاسود والفضى حيث تستطع فى الاضاءة فتبدو كقطعة من المجوهرات المبهرة.

والخلاصة فى ذلك انها تبدو اكثر رفاهية وتمتلك لمسة أعلى اناقة عن بعض الساعات الاخرى مثل LG Urbane و Zen 2, ولكن الاختلاف فى الحقيقة ليس كبيرا، فبالتأكيد هى ليست متفوقة بما يكفى لتستحق هذا السعر المرتفع.

الشاشة

الشاشة

وهى تحذو حذو  شاشة ال جى بدلا من Moto ذات الأطار المسطح. فهى من نوع AMOLED ذات قطر 1.4 بوصة مع نقاء يصل حتى 400 x 400 بيكسل و286 ppi فى كل بيكسل وذلك هى تعد واحدة من اعلى شاشات الاندرويد نقاء.وأعترفا منا بمجهودات الماركة فقد وجدنا ما هو أكثر ابهارا وهو ان معدل التباين يساوى 10,000: , وهو ما يعنى بكل بساطة أن الألوان والنصوص تبدو كما لو كانت تنبض بالحياة، فتحافظ على وضوحها حتى فى الإضاءة الساطعة.

وبالمقارنة Moto 360 المنافس الاكبر سنجد أن شاشة هواى أفضل بمراحل,حيث تعطيك أمكانية للرؤيا من منظور360 درجة. كما ان كل شئ يبدو أكثر وضوحا ولا يتأثر بالضوء المحيط .وإن كان عليك دائما أن تنتبه الى ضبط أضائتها تتبعا لموقفك.

ونجد ان الشاشة تعمل بأستمرار كما انها تتيح لك أكثر من 50 وجه مختلف ليس هذا فقط, ولكن ايضا هناك المئات من الاوجه التى يمكنك تحميلها من متجر جوجل والتى تترواح من المملة للغاية حتى النابضة بالحياة, لكنهم يدعمون بشكل عام جودة صناعة الشاشة.

متتبع النشاط

متبع اللياقة

وحيث أننا نتحدث عن اندرويد فبالطبع سنجد تطبيق Google Fit محمل مسبقا كما هو الحال مع جميع ساعات جوجل الذكية, ولكن هواى رغبت فى قليل من الاختلاف ولذا قامت بتحميل برنامج اخر وهو تطبيق المتتبع اليومى  “Daily Tracking ” .

وهو أساسا يعمل بنفس طريقة عمل التطبيقات الأخرى ولكنه يختلف فى وجود بعض الرسوم البيانية اللطيفة, وبمجرد أدخالك لمقايس جسدك فأنه يقوم بأحتساب عدد خطواتك وسعراتك المحروقة وعدد المرات التى تقف بها يوميا, كما  يمكنك من أعداده عن طريق أدخال أهداف النشاط الخاصة بك لتعرف اذا ما كنت تقوم بتحقيقها ام لا, و تزعم الشركة ان بأمكان هذا الجهاز التعرف ما أذا كنت تركض ام تمشى ام  تتسلق, و إن كانت النتائج ليست مضمونة.

كما أشتركت مع Jawbone, ومن خلال هذا يمكنك اختيار الساعة كجهازك من خلال تطبيق Jawbone والدخول الى منصاتها التى تمدك بكل ما تحتاج معرفته عن تمرين نفسك بنفسك وأستخدام رسومها البيانية الوفيرة وهذا رائع حقا خاصة اذا كنت لا تملك واحدة من أحدث أصدارات UP bands .

وللأسف لم نجد نظام ملاحة وبالتالى لا يمكننا ان نعاملها بأعتبارها المساعد الأمثل للركض على عكس ساعتى Sony SmartWatch 3 وMoto   360  والتى يمكنك قراءة تجربتى عنها من الرابط التالى, وإن كنا قد توقعنا انه من البديهى ان تتواجد مثل هذه الخاصية بها بعد هذا السعر الضخم المدفوع فيها.

ومثل العديد من جوجل وير فيوجد بها مستشعر لنبضات القلب, ولكنه غير ذو جدوى فلا يمكنك الأعتماد عليه أبدا لمعرفة عدد النبضات فى الدقيقة الواحدة وبأمكانه حساب النبض فى حالة تثبيت يدك بشك كامل فقط, و هى مضيعة للوقت أذا حوالنا فعل ذلك أثناء التحرك لأنه سيعطى قرءات غير صحيحة.

السوفت وير يحتاج بعض التعديلات

لقد تغير الوضع كثيرا منذ ظهور أبل, فقد كنت راضيا فيما سبق عن أداء نظام أندرويد وير ،ولكنى الان لست كذلك.

حيث تعرض شاشة هاواوى العديد من الاشعارات على شكل كروت تظهر على الشاشة تحتوى على معلومات عن الطقس،الأحداث الرياضية، حركة النقل ، بالأضافة الى بعض المعلومات الخاصة من هاتفك الأيفون او الاندرويد مثلا الرسائل النصية او المكالمات او  رسائل بريدك الالكترونى, وهذه التنبيهات و الاشعارات كبيرة بشكل مزعج فعنما تظهر تغطى الثلث السفلى من الشاشة بالكامل, و من الصعب تعديلها حيث انها قامت بالفعل بتحميل ما يزيد عن 40 وجه معد مسبقا للشاشة.

ولأعطائك لمحة سريعة عن كيف سيبدو الامر لك عن النظر الى Huawei Watch, فعندما تنظر الى الوجه تجد أشعارا يخبرك بوصول بريد ألكترونى وعندما تسحبه للاسفل يظهر لك أشعارا اخر يوضح  عدد الخطوات التى قمت بسيرها اليوم, فتسحبه لتجد اشعارا أخر عن نتيجة مباريات كرة القدم لهذا اليوم، ثم  تسحبه لمرة أخيرة فتجد أسعار البورصة للشركات التى تتباعها.

فهذه هى مشكلة أندرويد وير ، فأذا أبديت اهتمامى مثلا بالطائرات. “يا ألهى ماذا فعلت!” فسأجدهاتظهر لى فى وقت العمل معلومة عن الطائرات وهو ما انا لست بحاجة اليه فى هذا الوقت بالتأكيد, لذا فأن بعض الأشعارات مفيدة جدا مثل تنبيهات عن حالة المرور أثناء خروجى من العمل ولكن البعض الأخر يكون وجدته أقرب الى السخافة.

والغريب فى الأمر أن تجد أن بعض الامكانيات التى من المفترض ان تحسن تجربتك تحبطك أحيانا, فمثلا تمتلك هاواوى  حاولت الدخول مثلا الى خرائط جوجل للحصول على بعض الأتجاهات فلن تنجح  ذلك ابدا  فهناك بعض  الاعمال التى لايمكنك اتمامها دون هاتفك,  نفس الهاتف الذى تركته فى المنزل مسبقا ” – ” .

و الأسوء انه لا يمكنك حتى ان تدخل الى الواى فاى مباشرة فيجب أن تدخل كلمة السر اولا من هاتفك, فلو أن الشركة قامت بأتاحة طريقة لأدخال كلمة السر من منها او امكانية  التعرف على الأجهزة التى سبق التعامل معاها لكان الأمر سيكون أفضل بكثير , فمن المزعج حقا أن تمكنك من أستخدام الواى فاى ثم تجد أن المهمة لن تتم دون الهاتف!

عمر البطارية : لا تنسى جهاز شحنك

شاحن الساعة

لقد صرحت هاواوى أن سعة البطارية هى 300 mAh وانها سوف تستمر ليومين كاملين حتى مع وضع الشاشة بحيث تعمل دائما always-on display  ولكن بعض من قاموا بأستخدامها نفوا ذلك حيث أن الشحن لم يستمر معهم ابدا لمدة يومين او ما يقرب من ذلك حتى .

ويقول أحد المستخدمين: لقد بدأت اختبارى فى صباح الأربع مع تفعيل اعلى أضاءة “5درجات” و تفعيل أمكانية always-on ، ولكن الاضاءة دوما ما تنخفض بعد مرور خمس ثوانى من عدم الأستخدام وذلك للحفاظ على شحن البطارية, ومن الواضح أن تفعيل  اعلى اضاءة كان مجهودا كبيرا عليها فأدى الى فقد الشحن  بالكامل بحلول وقت مابعد الضهر يوم الخميس, اى ان شحن استمر ل 30 hour فقط. وقد كررت نفس التجربة مع تفعيل 4 درجات فقط من الأضاءة فحصلت على نفس النتائج, ولكن عندما قمت بتكرار التجربة مع تفعيل 3 درجات إضاءة فقط استمر الشحن لمدة 32 ساعة بالكامل.

وهذه النتائج متقاربة كثيرا مع اندرويد و أبل ، ولكنها أقل بكثير من Pebble التى استمرت لأسبوع كامل. وهناك أيضا امكانية الشحن السريع التى تمكنك من شحن حوالى 80% من البطارية فى 45 دقيقة وشحن البطارية بالكامل فى أقل من 90 دقيقة فقط.

أستنتاجى

ان هواى تعد واحدة من الاجمل شكلا ولكنها فى نفس الوقت تعد أيضا من اغلاها , كما انها لا تتضمن نظام الملاحة و نظام NFC الذى يتيح لك الدفع عن طريق الهاتف المحمول, ولكن يجب ان لا ننسى شاشتها المميزة عالية النقاء ذات الزجاج الكريستالى, ومع ذلك فهى لم تختلف كثيرا عن العام السابق من اندرويد.

فحتى و ان كانت جوجل قد حدثت انظمتها عن العام السابق الا ان الامر مازال فى مرحلة التطوير وهو ما لا يستحق دفع كل هذا المبلغ لأجله, فأن كنت تملكه فالأحرى بك ان توفره او تنتظر الأصدارات الحديثة من او ربما تشترى به apple watch, و لكن أذا كنت ترغب حقا فى ساعة  أندرويد فأنصحك بشراء واحدة أرخص.